سيارات أمازون الذاتية القيادة قادمة إلى سياتل


قالت Zoox، شركة السيارات الذاتية القيادة المملوكة لشركة أمازون، إنها تختبر سياراتها في شوارع سياتل لجمع البيانات وتجربة أجهزة جديدة في مواجهة الأمطار المتكررة. وتخطط الشركة أيضًا لفتح مكتب هناك في عام 2022.

وتكون سياتل ثالث مدينة تستضيف سيارات Zoox الذاتية القيادة من المستوى 3، بعد سان فرانسيسكو ولاس فيغاس.

وتختبر Zoox مركباتها في لاس فيغاس ومنطقة الخليج منذ أربع سنوات، قبل أن تستحوذ أمازون على شركة القيادة الذاتية في عام 2020.

ولكن لكي تتمكن من تدريب تقنيتها بشكل أكبر، يجب أن تجري تجارب في مواقع أخرى ذات ظروف بيئية مختلفة مثل سياتل.

وقالت الشركة إنها تنشر عددًا صغيرًا من المركبات للحصول على موطئ قدم قبل أن تقرر كيفية توسيع عملياتها هناك.

وأضافت: نحن متحمسون لإجراء الاختبار في سياتل. تكون البيانات التي نجمعها لا تقدر بثمن للتطوير المستمر لمكدس الذكاء الاصطناعي الخاص بنا.

وتستخدم شركة Zoox سيارات الدفع الرباعي تويوتا هايلاندر التي تم تعديلها بأجهزة استشعار وأجهزة الحاسب للقيادة الذاتية مع سائق بشري خلف عجلة القيادة.

وتقوم الشركة أيضًا ببناء سيارتها الخاصة. وقدمت سيارة أجرة آلية ذاتية القيادة بالكامل العام الماضي، وهي مركبة صغيرة ثنائية الاتجاه بأربع عجلات تفتقر إلى عناصر التحكم النموذجية مثل عجلة القيادة والدواسات.

اقرأ أيضًا: أمازون ميوزك تدعم الصوت المكاني عبر سماعات الرأس

Zoox من أمازون تختبر مركباتها الذاتية القيادة

لم تكشف المتحدثة باسم الشركة عن عدد الموظفين الذين يكون مقرهم في سياتل. ولكن قالت إن Zoox لديها أكثر من 1300 موظف وتهدف إلى خلق أكثر من 450 وظيفة في عام 2021.

وقامت وايمو، وهي شركة شقيقة لشركة جوجل وتابعة لشركة ألفابت، باختبار سياراتها في مدينة كيركلاند بواشنطن، وهي إحدى الضواحي الواقعة شرق سياتل عبر بحيرة واشنطن.

ومثل Zoox، استشهدت وايمو بالظروف الرطبة في المدينة باعتبارها مثالية لاختبار المركبات الذاتية القيادة.

وواجهت المركبات الذاتية القيادة صعوبة في الرؤية في الطقس العاصف مثل المطر أو الضباب. ويمكن حجب مستشعرات السيارة، مثل الكاميرات والليدار، بسبب الثلوج أو الجليد أو الأمطار الغزيرة. وقد تضعف قدرتها على قراءة علامات الطريق.

اقرأ أيضًا: مراجعة جهاز البث Fire TV Stick 4K Max من أمازون