Apple TV Plus تواجه الاختبار الأكبر في تاريخها


تواجه Apple TV Plus، خدمة بث الفيديو التي تقدمها شركة آبل، الاختبار الأكبر في تاريخها مع نفاد الإصدارات التجريبية المجانية.

وتبلغ تكلفة الخدمة 4.99 دولارات في الشهر. كما أنها مجمعة مع خدمات آبل الأخرى مثل آبل ميوزك وآيكلاود في حزم تسمى Apple One بسعر يبدأ من 14.95 دولار شهريًا. ولكن الكثير من المشتركين لا يدفعون.

وقدمت آبل عددًا كبيرًا من اشتراكات Apple TV Plus لبدء الخدمة. وبدءًا من شهر سبتمبر 2019، أي شخص اشترى أحد منتجات آيفون أو آيباد أو ماك أو Apple TV أو Apple Watch حصل على اشتراك مجاني لمدة عام في Apple TV Plus.

وخلال الوباء، مددت آبل العرض مرتين للأشخاص الذين كانت فتراتهم التجريبية على وشك الانتهاء.

ولا يزال غالبية مشتركي الخدمة ضمن العرض الترويجي، حيث يصل 62 في المئة من المشتركين الحاليين إلى Apple TV Plus من خلال حزمة ترويجية.

ولم تذكر آبل عدد المشتركين في الخدمة. ولكنها باعت مئات الملايين من أجهزتها منذ أواخر عام 2019.

وبدأت آبل الآن بفصل مشتركي Apple TV Plus عن الباقة المجانية.

وفي الأول من شهر تموز، سيكون الأشخاص الذين يشترون منتجات آبل مؤهلين للحصول على اشتراك مجاني لمدة 3 أشهر فقط في Apple TV Plus بدلاً من عام.

ولن يتمكن الأشخاص الذين حصلوا على الإصدار التجريبي من الحصول عليه مرة أخرى.

وخلال شهر يوليو أيضًا، تبدأ فواتير المشتركين الأوائل الذين قاموا بتفعيل العرض الترويجي تلقائيًا مقابل الخدمة بعد الوصول إلى عروضها لمدة 21 شهرًا تقريبًا مجانًا.

ويوجد هذا اختبارًا كبيرًا لشركة آبل. ويمثل تقليل آبل من اعتمادها على الإصدارات التجريبية المجانية لخدمة بث الفيديو نقطة حرجة. وبالنسبة للخدمات الأحدث أو الأصغر، تعد الشراكات والعروض الترويجية أداة مهمة لاكتساب العملاء.

اقرأ أيضًا: جوجل تجلب ستاديا إلى أحدث أجهزة كروم كاست

محتوى Apple TV Plus أقل من المنافسين

لطالما كان لدى خدمة آبل محتوى أقل من الأفلام والتلفزيون مقارنة بخدمات البث الأخرى، وهو ما قد يكون سببًا لظهورها بسعر أقل، مقابل 8 دولارات شهريًا لـ +Disney أو 8.99 دولارات لخطة نتفليكس القياسية.

وعندما تم إطلاق خدمة آبل في شهر نوفمبر 2019، كانت تحتوي على 9 عروض وأفلام أصلية. ولديها الآن نحو 87 برنامجًا تلفزيونيًا وفيلمًا وثائقيًا أصليًا. وهذا ليس قريبًا مما تقدمه الخدمات الأخرى.

ولدى Hulu، على سبيل المثال، الآلاف من العروض. ويمتلك العديد منها قواعد جماهيرية كبيرة لأنه تم بثها عبر التلفزيون. وتحتوي كل من نتفليكس وأمازون برايم فيديو على أكثر من 1000 عرض أصلي ومرخص للعملاء لمشاهدته.

ولم ترخص آبل أي عروض غير حصرية لخدمتها، وبدلاً من ذلك تقدم العروض المدعومة مالياً. ولم تنفق على شراء شركات وسائط لملء قائمتها، على عكس أمازون، التي استحوذت على استوديوهات MGM.

ويعرض معظم المنتجين والممثلين الكبار في شركة آبل، مثل أوبرا وستيفن سبيلبرغ. ومع ذلك، فإن هذه المواهب ليست مرتبطة حصريًا بالشركة.

وتم بث أهم مقابلة لأوبرا في الذاكرة الحديثة مع الأمير هاري عبر شبكة سي بي إس. ووقع ستيفن سبيلبرغ مؤخرًا صفقة مع نتفليكس أيضًا.

وتشتهر تقييمات البث بالسرية، ولم تكشف آبل أبدًا عن عدد مشاهدي أي من برامجها. وعندما يسأل المسؤولون التنفيذيون في آبل عن نجاح محتواها، فإنهم يشيرون إلى ترشيحات الجوائز.

وفي بيان صحفي الأسبوع الماضي، قالت آبل إن عروضها قد حصلت على 112 جائزة و 389 ترشيحًا. وبشكل عام، لا تزال مكتبة محتوى آبل تتخلف كثيرًا عن المنافسين. وليست قوية في هذا المجال.

اقرأ أيضًا: كيفية تثبيت iOS 15 على آيفون قبل إطلاقه رسميًا

جزء من الكل

من الصعب معرفة كيف تتنافس Apple TV Plus مع ديزني أو نتفليكس فيما يتعلق بالمشتركين، وذلك لأن آبل لا تصدر الإحصائيات.

ولدى نتفليكس 208 ملايين مشترك حول العالم. بينما لدى ديزني 100 مليون مشترك.

ويتردد المحللون في تقديم تقديرات، ولكن استنادًا إلى عدد الهواتف الذكية التي تبيعها آبل سنويًا، كان بإمكان عشرات الملايين من الأشخاص الحصول على العرض الترويجي لخدمة الفيديو.

وباعت شركة آبل 206 ملايين جهاز آيفون على مستوى العالم في عام 2020، ولا يشمل ذلك منتجاتها الأخرى التي تأتي مع نسخة تجريبية مجانية.

اقرأ أيضًا: كيف تستفيد من مميزات ماك Monterey في متصفح سفاري الجديد

النسبة المئوية للمشتركين ضبابية

تشير بيانات استطلاع الرأي إلى أن 29 في المئة من المشتركين لا يخططون للتجديد و 41 في المئة غير متأكدين بعد. فيما قال 30 في المئة فقط إنهم يخططون لمواصلة الاشتراك.

ولم تقل آبل أبدًا أنها تخطط لمواجهة نتفليكس، لذلك قد لا يكون العدد الإجمالي للمشتركين بهذه الأهمية للشركة.

ويعتقد أن Apple TV Plus هي خدمة أخرى من بين العديد من الخدمات المصممة لجذب المستخدمين إلى خدمات آيفون وآبل، بما يتماشى مع إستراتيجية الشركة الشاملة.

وتريد آبل أن تدخلك إلى نظامها البيئي من خلال شراء جهاز، وهذه هي الطريقة التي تفكر فيها آبل بأعداد المشتركين.

وقالت في شهر أبريل إن لديها 660 مليون مشترك مدفوع عبر خدماتها. ولكن هذا يشمل أيضًا أي شخص مشترك في تطبيق من خلال فواتير متجر التطبيقات.

وتمنح Apple TV Plus الشركة محتوى خالٍ من الإعلانات التجارية يمكنها استخدامه للترويج لمعايير صوتية ومرئية جديدة تضعها في منتجاتها.

على سبيل المثال، عندما ظهرت العروض لأول مرة، كانت تدعم معيار Dolby HDR الذي ينتج جودة صورة أفضل عند عرضها من خلال مشغل آبل مدعوم.

وفي العام التالي، أعلنت شركة آبل أن أجهزة آيفون يمكنها تصوير الفيديو باستخدام Dolby Vision HDR.

وأطلقت آبل ميزة الصوت المكاني التي تعمل مثل الصوت المحيطي عند الاستماع إلى بعض سماعات رأس آبل.

وتدعم عروض وأفلام Apple TV Plus الصوت المكاني. ويمنح ذلك عملاء آبل القدرة على مشاهدة عرض يدعمه دون أن يكون المحتوى المدعوم متاح من المنافسين.