لا يزال فيسبوك يراقب هاتفك أيفون بعد تحديث آي أو إس 14.5 ، إليك كيفية توقيفه عن التعقب !


وعدت أبل مستخدميها بأن نظام آي أو إس 14.5 سيكون قادراً على السماح لهم باستعادة السيطرة على بياناتهم، ومنع التطبيقات من تتبع كل تحركاتهم. ومع ذلك، لا يزال بإمكان تطبيقات مثل فيسبوك الوصول إلى بعض البيانات. في هذا المقال سنخبرك بكيفية تقييد التتبع من فيسبوك.


بعد تثبيت تحديث آي أو إس 14.5 الجديد على أجهزة أيفو، أصبح جل المستخدمين يتوفرون على App Tracking Transparency (ATT)، وهي ميزة جديدة لمكافحة التتبع من أبل. هذه الميزة تُجبر التطبيقات الآن على طلب إذنك قبل تتبع نشاطك، والذي من الواضح أنها لم تعجب بعض التطبيقات و أولهم فيسبوك.

بسبب انزعاجها من قيود الخصوصية الجديدة لشركة أبل، هددت الشبكة الاجتماعية فيسبوك مستخدمي أيفون بالدفع. على الرغم من أن الشبكة لا يمكنها رؤية كل ما تفعله إذا كنت لا توافق على هذا الخيار، فهذا ليس السبب وراء توقف التطبيق عن تعقبك تمامًا.

كيف تقيد تتبع فيسبوك لبياناتك ؟

إذا كنت قد قمت بتثبيت تحديث آي أو إس 14.5 الجديد، فيجب أن يكون فيسبوك قد طلب منك بالفعل ما إذا كنت ستقبل تتبع الإعلانات أم لا. إذا لم يكن كذلك، فاتبع الخطوات أدناه :

  •     انتقل إلى إعدادات هاتفك أيفون
  •     اذهب إلى الخصوصية
  •     انقر فوق تعقب
  •     قم بإلغاء تحديد السماح بطلبات تتبع التطبيق
  •     قم بالتأكيد عن طريق اختيار مطالبة التطبيقات بإيقاف التتبع

يجب أن يطلب فيسبوك الآن موافقتك لتمكين تتبع الإعلانات. إذا رفضت ذلك سيقوم بإلغاء الكثير من الخيارات التي تراقب استخدامك، ولكن سيواصل فيسبوك سراً التجسس عليك. لحسن الحظ، من الممكن تقييد تتبع فيسبوك يدويًا عن طريق الولوج إلى الإعدادات. للقيام بذلك :

  • انتقل إلى قائمة فيسبوك
  • ثم انتقل إلى خانة “الإعدادات والسرية”
  • ثم “الإعدادات”. ستجد العديد من الخيارات المتعلقة بخصوصيتك.

إذا كنت ترغب في حماية خصوصيتك، فمن المستحسن إيقاف تشغيل خدمات الموقع في خيار يحمل نفس الاسم. ستحتاج أيضًا إلى إيقاف تشغيل خيار التعرف على الوجه، والذي يسمح لك بسهولة تمييز الأصدقاء والمعارف على الصور ومقاطع الفيديو.

لا تتردد في تغيير الإعدادات في “الملف الشخصي والتعريف”، على سبيل المثال، سيكون لديك الخيار لتحديد من يمكنه رؤية المنشورات التي تم ذكرها.