تيسلا تعلن عن الانتقال إلى Tesla Vision دون رادار


توقفت شركة تيسلا عن بناء مستشعرات الرادار الأمامية في سيارات Model 3 و Model Y في أمريكا الشمالية، وذلك بعد أن أعرب الرئيس التنفيذي، ايلون ماسك، علنًا عن رغبته في الاعتماد على الكاميرات لتشغيل نظام مساعدة السائق المتقدم للشركة المسمى المرشد الآلي Autopilot.

وأعلنت تيسلا عن الانتقال الرسمي إلى Tesla Vision دون رادار عبر Model 3 و Model Y، وحذرت من بعض القيود بشأن ميزات المرشد الآلي في بداية هذه العملية.

وتعمل تيسلا على تطوير الإصدار القائم على الرؤية من المرشد الآلي خلال الاختبار التجريبي المحدود لبرنامج القيادة الذاتية الكاملة.

ولكن لم يتم الانتهاء من التأكد من عمل المرشد الآلي دون مستشعر الرادار، لأنه يحد أو يعطل بعض الميزات في هذه المركبات لفترة غير محددة من الوقت.

وعلى مدار الأشهر القليلة الماضية، كانت تيسلا تتحدث عن تحويل تقنية المرشد الآلي والقيادة الذاتية الكاملة إلى استخدام الرؤية الحاسوبية فقط على أساس الكاميرات وعدم الاعتماد على الرادار الأمامي الخاص بها بعد الآن.

وقالت الشركة: نحن نواصل الانتقال إلى Tesla Vision، نظام المرشد الآلي القائم على الكاميرا، وبدءًا من عمليات التسليم في شهر مايو 2021 ، لن تكون مركبات Model 3 و Model Y المصممة لسوق أمريكا الشمالية مجهزة بالرادار.

وأضافت: ستكون هذه أولى سيارات تيسلا التي تعتمد على رؤية الكاميرا ومعالجة الشبكة العصبونية لتقديم المرشد الآلي والقيادة الذاتية الكاملة وبعض ميزات السلامة النشطة.

وحذرت شركة صناعة السيارات من أن الانتقال يؤدي إلى بعض القيود الأساسية لبرنامج Autosteer، وميزة المرشد الآلي، والاستدعاء الذكي Smart Summon، وهي ميزة حزمة القيادة الذاتية الكاملة.

ويقتصر نظام Autosteer على سرعة قصوى تبلغ 75 ميل في الساعة ومسافة متابعة أطول، وقد يتم تعطيل الاستدعاء الذكي (إذا كان مجهزًا) وتجنب مغادرة المسار في حالات الطوارئ عند التسليم.

وكالعادة، تخطط تيسلا لتحسين التكنولوجيا من خلال تحديثات البرامج عبر الهواء من أجل استعادة تلك الميزات وتجاوز القدرات الحالية.

وقالت: نبدأ في الأسابيع المقبلة في استعادة هذه الميزات عبر سلسلة من تحديثات البرامج عبر الهواء، بحيث تكون جميع ميزات المرشد الآلي والقيادة الذاتية الكاملة المتاحة نشطة.

وتم تطوير أحدث نسخة من Tesla Vision للمرة الأولى كجزء من برنامج القيادة الذاتية الكاملة التجريبي الذي تم اختباره في برنامج الوصول المبكر.

وتركز الشركة في البداية على جعل Model 3 و Model Y تعتمدان على نظام قائم على الرؤية حصريًا.

وكتبت الشركة: يتيح لنا الانتقال إلى Tesla Vision تحليل حجم كبير من بيانات العالم الحقيقي في فترة زمنية قصيرة، مما يسرع من نشر الميزات القائمة على Tesla Vision.

مواضيع تهم القارئ: